لعل حديث الساعة اليوم هو فيروس كورونا (كوفيد 19) و كيف اجتاح العالم و أجبر الحكومات على عمل اجراءات احتياطية عديدة من إغلاق الحدود و تعطيل العمل في المكاتب كما حدث لنا في المملكة.

و حاليًا هناك عدد كبير جدًا من الموظفين يعملون بشكل كامل من منازلهم و قد يشكل ذلك تحدٍ للبعض لكونه طريقة جديدة للعمل. و سأقوم هنا بطرح بعض تجاربي السابقة في العمل عن بعد و كيف يمكنك الاستفادة من هذه التجربة قدر الإمكان.

كنت في عام 2011 قد بدأت بتأسيس إحدى الشركات و خلال الستة أشهر الأولى كنت أعمل دون وجود مقر رسمي للشركة و قد قضيت جزءً من هذه الفترة في العمل في المنزل أو محلات القهوة. و أدناه بعض النصائح:

  1. حدد ساعات العمل: من السهل أن لا يكون هناك وقت بداية و نهاية للعمل، كأن تبدأ أحد الأيام في الصباح الباكر و أخرى في وقت متأخر. نصيحتي هي البدأ في نفس الوقت كل يوم و المحافظة على الروتين قد الإمكان.
  2. خصص مكانًا محددًا: لابد من تخصيص مكان محدد للعمل فيه و يكون مجهز بكل ما تحتاج سواءً بإنترنت سريع أو مقعد مريح أو وصول سريع إلى القهوة :)
  3. غرفة النوم ليست مكانًا مناسبًا: غرفة النوم للنوم و ليست للعمل حتى و إن وضعت مكتبك فيها.
  4. خذ أوقاتًا للراحة: بعض الأحيان قد نشعر بتأنيب الظمير لأننا لم نعمل ثمانية ساعات كاملة في المنزل و كأن أغلبنا يعمل ثمانية ساعات كاملة. فلا بأس من النهوض من وقت لآخر.
  5. التواصل مع العائلة: ليكون واضحًا للعائلة أنك في عمل و لتضع بعض القواعد معهم حول مكان العمل و آلية التواصل معك خلال العمل في المنزل.
  6. أحرص على عدم تداخل العمل مع الحياة الشخصية: في كثير من الأحيان تأخذ راحة طويلة (ساعتين مثلًا) على أن تعوضها في نفس اليوم و تجد نفسك تعمل بشكل أكثر مما يجب و لم تستمع بحياتك و لم تنجز عملك كذلك.
  7. بالغ في التواصل: من المهم التواصل بشكل كبير أثناء العمل عن بعد مع زملاءك و مدراءك بمختلف طرق التواصل. إقتراحي اجمع ما بين البريد الإلكتروني و الواتس و مكالمات شبه يوميه خصوصًا مع مديرك ليكون واضحًا ما هو المطلوب منك.
  8. كيف يستطيع الآخرون الوصول إليك: خصوصًا المدراء لابد للموظفين أن يعروفوا كيف يتواصلون معك و متى.
  9. ضع أهدافًا واضحة للفريق: لابد من تحديد المطلوب بدقة من الموظفين لكي يعملوا بشكل أكثر أريحية.
  10. لا تتردد من إجراء بعض المكالمات: فكثير من المشاكل بالإمكان حلها من خلال مكالمة بسيطة بدلًا من الرسائل أو الإيميلات المتبادلة.
  11. التقدم في المشاريع: لابد من إعطاء الفريق بشكل مستمر تحديث على تقدمك في المشاريع خصوصًا تلك المشاريع التي تضم أعدادًا كبيرة من الأعضاء.
  12. مكالمات سكايب أو زووم: من الجيد أن تكون بعض الاجتماعات بالفيديو و ليس الصوت فقط فهو يعطي أريحية أكثر للاجتماع.
  13. مشاركة الملفات: ليكون هناك طريقة واضحة لمشاركة الملفات بين الفريق مثلًا Dropbox أو gDrive أو غيرها من الأدوات.
  14. أطلب التغذية الراجعة Feedback: سواء من مدراءك أو زملاءك فسيمكنك ذلك من التقدم و التطور بشكل أفضل.
  15. #حول_عالتقنية: استغل التقنية بأكبر شكل ممكن في التواصل و التشارك مع جميع من تعمل معهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *